يرتكز عمل المطورين على كتابة حلول برمجية تحتاج تركيز عالي بشكل يومي. قد تكتب برنامج لعدة ساعات وتشعر بالجوع بعدها كأنك كنت تجري لأميال ذلك لأن العقل يستهلك طاقة للتفكير. من المتوقع من المبرمج متوسط الخبرة أن يكتب عدة حلول برمجية في اليوم بشكل عام. لكن قد يكون من الصعب تحقيق ذلك بعد مضاء عدة ايام من العمل . البعض قد يتمكن من الاستمرار لشهر أو أكثر في حالات نادرة.

لذا يحتاج المطور أو من يريد العمل كمطور تمرين عقله على كتابة الحلول ، حيث قيمته السوقية تعتمد بشكل شبه كلي على كتابة الحلول بشكل أسرع. مثل لاعب الكرة المهاجم تزداد قيمته السوقية مع ازدياد عدد الأهداف. هناك الكثير من التطبيقات التي تساعد على تمرين العقل وكتابة الحلول. في البداية قد تستغرق ساعات لحل مشكلة بسيطة لكن مع الاستمرار في التمرين ستصبح دقائق.

البدايات دائما ماتكون صعبة فالتعرف على المشكلة قد يستغرق وقت اطول من كتابة الحل نفسه. لذا مهارة سرعة فهم المشكلة واستيعابك للمطلوب مهمة جداً في عملك. بعض المشاكل تتطلب تعلم لغة جديدة أو قراءة طريقة استخدام مكتبات لم تعمل معها من قبل. لذا مهارة فهم واستيعاب التقنيات الجديدة في وقت قياسي ايضاً مهمة جداً. بناء حلول مستدامة يمكن اعادة استخدامها لحل مشاكل اخرى ايضاً مطلوب.

التعرف على طريقة عمل عقلك هي أهم مفتاح لتجاوز العقبات أثناء تحليل المشاكل وكتابتها. بعض المطورين يلجأ إلى أدوات سمعية عوضاً عن القراءة. البعض الآخر يعرف ان عقله يعمل بشكل أفضل مساءً ويختار ساعات عمل مرنة ليتمكن من الإنجاز. شخصياً وجدت اتباع حمية غذائية معينة تساعدني في الانجاز بنسبة كبيرة. فمن الضروري جداً أن تتعرف على أفضل وقت وطريقة تمكنك من انجاز عمل اكثر في وقت أقل.